الجفاف الفموي: الأسباب والأعراض والعلاج

مواضيع متنوعة في صحة الأسنان


إضافة رد
غير مقروء 12-27-2014
  #1
asnanaka
Administrator
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 7,039
إرسال رسالة عبر MSN إلى asnanaka إرسال رسالة عبر Skype إلى asnanaka
افتراضي الجفاف الفموي: الأسباب والأعراض والعلاج

مركز أسنان الدولي

 

www.assnan.com

لنتحدث قليلاً عن أهمية اللعاب.. للعاب وظائف هامة: فهو يساعد في تذوق الطعام والشراب وله دور أولي في عملية الهضم، وهو يحمي الأسنان من تراكم فضلات الطعام عليها وبالتالي يساهم في عدم تعرضها للنخر. والاسم العلمي لمرض الجفاف الفموي هو “Xerostomia”.

الأعراض::
عند إصابتك بالجفاف الفموي ستتشقق الشفاه ويمكن أن تظهر تقرحات على زوايا الفم، كما أن الجفاف سيطال اللسان وتشعر بثقله بالإضافة إلى صعوبة في عمليتي البلع والكلام. ومن التأثيرات الجانبية للجفاف الفموي: رائحة فم كريهة (بخر فم ) وذلك عائد لعدم قدرة اللعاب على أداء وظائفه الاعتيادية في منع تراكم فضلات الطعام على الأسنان، كما أنه من الممكن أن يسبب الجفاف الفموي بحّه في الصوت وشعور بوخز في الحَلْق لذلك تكون نصيحتنا للمطربين بالمبادرة فورا لمعالجة جفاف الفم بحال حدوثه لديهم .

الأسباب::
لنتحدث عن أسباب الجفاف الفموي، بدايةً، هنالك مجموعة من العقاقير الدوائية التي تلعب دوراً كبيراً بحدوثه، حيث يسبب أكثر من 400 نوع من العقاقير الدوائية حالة الجفاف الفموي، بما فيها تلك الأدوية الاعتيادية التي نتناولها دون وصفات طبية كأدوية الحساسية ومعالجة أعراض البرد، وأيضاً الكثير من الأدوية الموصوفة من قبل الأطباء كأدوية الضغط وفرط نشاط المثانة والأدوية التي تستهدف الجملة العصبية. كما أن الجفاف الفموي يحدث بعد إجراء بعض المعالجات الطبية، كالمعالجة الشعاعية للسرطانات فهي تؤثر سلباً على الغدد اللعابية المسؤولة عن إفراز اللعاب. و أخيراً فالعلاج الكيميائي يمكن في بعض الأحيان أن يؤثر على قوام اللعاب ويجعله سميكاً مما يسبب الجفاف الفموي و للتوضيح أكثر تكون الحالة كالتالي:

في المعالجة الشعاعية لمريض يعاني من ورم داخل فموي قد يصل عدد الجرعات الشعاعية الى 30 جرعة و هذه الجرعات تصيب العضلات و العظام و نعطي عادة لهؤلاء المرضى الجرعة القصوى المسموح بها 6600راد أو 66 غراي حيث نعطي جرعة يومية لمدة 6 أسابيع مع استراحة يوم أو يومين بالأسبوع و تكون الجرعة ثنائية الجانب و بالتالي تشمل الغدد اللعابية الرئيسية و الصغيرة و هذا يؤدي إلى ضمور الغدد اللعابية و الحالة تكون غير ردودة و جفاف بالفم و بالتالي نخور سنية جائحة و خاصة عند أعناق الأسنان و يصبح اللسان لماع و عليه توضعات فطرية .
كما أن هنالك مجموعة من الإصابات العصبية التي قد تسبب الجفاف الفموي: فمثلاً يمكن أن تؤدي الجراحة في الرأس أو العنق إلى حالة من الجفاف الفموي نتيجةً لأذيّات عصبية نَتَجَتْ عن هذه الجراحة، فبعض الأعصاب هي المسؤولة عن نقل الرسائل بين الدماغ والغدد اللعابية، فإذا قطعت هذه الأعصاب فالرسالة لن تصل إلى الغدد اللعابية من أجل إفراز اللعاب.
كما أن هنالك أسباب أخرى للجفاف الفموي فقد يحدث نتيجةَ لظروف طبية معينة فهناك ما يسمى بمتلازمة شوغرن “Sjögren”، وهذه المتلازمة تسبب إضطراب في الجهاز المناعي عند الإنسان حيث تقوم الكريات الدموية البيضاء بمهاجمة الغدد اللعابية مما يسبب جفاف الفم و تؤدي إلى حدوث جفاف بالأغشية المخاطية للفم و للعين . كما أن الأشخاص المصابين بالسكري وفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) يمكن أن يعانوا من مشكلة الجفاف الفموي.

أمّا بالنسبة للتدخين، فجدير بنا أن نؤكد على أن التدخين بحد ذاته لا يسبب الجفاف الفموي، ولكن تدخين السيجارة أو السيجار أو البايب (الغليون ) أو استخدام منتجات التبغ حتى تلك التي لا تصدر دخاناً (أي التي تمضغ) كل ذلك يفاقم الأمر ويجعله يزداد سوءاً.

ماذا عن العلاج؟؟
ها قد عرفنا ما هي الأسباب التي تؤدي أو تساهم في حدوث الجفاف الفموي، لكن ماذا عن العلاج؟ في حال كنت تعاني من الجفاف الفموي فعليك مراجعة الطبيب فربما تنفعك بعض الأدوية في التخفيف من الأعراض، ويمكن لبعض المنتجات أن تحفز زيادة إنتاج اللعاب مثل الحلوى والعلكة الخاليتين من السكر، كما أن بدائل اللعاب -التي لا تحتاج لوصفة طبية- يمكن أن تخفف مؤقتاً من أعراض الجفاف الفموي. كما ينصح بشرب الماء بكثرة لإبقاء الفم رطباً، وتجنب المشروبات التي تحتوي على السكر أو الأحماض أو الكافيين، كما يمكنك شرب الماء أو الحليب مع الوجبات للمساعدة في عمليتي المضغ والبلع، وحاول النوم في غرفة تحتوي على مرطب للهواء للتخفيف من أعراض الجفاف الفموي.

وفي حال نقص اللعاب في الفم فإنك ستعاني بالتأكيد من بعض المشاكل في أسنانك، لذلك من الضروري أخذ بعض الأمور على محمل الجد: منها الزيارة المتكررة لطبيب الأسنان بغية الفحص الدوري، وأيضاً تفريش الأسنان وتنظيفها بالخيوط السنية يومياً وذلك لمنع تراكم فضلات الطعام، وإذا كنت لا تستطيع التفريش بعد الأكل مباشرة فعلى الأقل يجب غسل الفم بالماء، ولا تنس شرب كميات إضافية من الماء واستخدام غسول فموي خالي من الكحول بشكل يومي.
لابد لنا من أن نذكر أيضا بما يعرف بالبدائل الصناعية أو اللعاب الصناعي الذي قد يلعب دورا في علاج هذه المشكلة (جفاف الفم ) لكنها الحل الأخير بحال عجز الطرق البديلة لأنه عبارة عن مزلق فقط و لا يعوض عن الغلوبولينات المناعية و ذو كلفة عالية .
كما يمكن استخدام محرضات إفراز اللعاب الكيميائية: أقراص ملبسة خالية من السكر ذات طعم حلو أو مضغ علكة خالية من السكر .
يمكن استخدام مدرات اللعاب ثل البيلوكاربين اسمه التجاري سالاجين
كما يمكن إعطاء المتممات مثل: الزنك و الفيتامين أ و الكالسيوم و المغنيزيوم و الحمية الغنية بالفواكه و الخضار .
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg تنزيل.jpg‏ (5.6 كيلوبايت, المشاهدات 2)
صفحة جديدة 2

إذا كان الموضوع قد نال إعجابك فلا تبخل على أصدقائك وأحبابك بهذه المعلومات على جميع مواقع التواصل الاجتماعي بإمكانك أن تعمم الفائدة بالضغط على أحد الأزرار

asnanaka متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 01:53 PM.



تعريف :

تعريف في بضعة أسطر عن المنتدى يمكنك وضع الوصف الخاص بك هنا هذا الوصف مجرد وصف تجريبي فقط من القمة هوست لتبين شكل الوصف .


جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها وقرار البيع والشراء مسؤليتك وحدك

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd