صفحة جديدة 1

 

 مواضيع متكاملة عن زراعة الأسنان

أسعار المعالجات في المركز

الحجز وعنوان المركز

Emai   من نحن       خدمات سياحية لزوار      نصائح هامة قبل السفر 


العودة   منتدى مركز أسنان الدولي > قسم الطب العام > صحة الرئة والجهاز التنفسي

صحة الرئة والجهاز التنفسي مواضيع وإبحاث طبية في علم الجهاز التنفسي


اختبار بسيط للبول قد يساهم في علاج الأطفال المصابين بالربو

مواضيع وإبحاث طبية في علم الجهاز التنفسي


إضافة رد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
  #1  
غير مقروء 12-27-2014
asnanaka asnanaka غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 6,982
إرسال رسالة عبر MSN إلى asnanaka إرسال رسالة عبر Skype إلى asnanaka
افتراضي اختبار بسيط للبول قد يساهم في علاج الأطفال المصابين بالربو

الربو (asthma) هو مرض مزمن يصيب الممرات الهوائية للرئتين، ويؤدي إلى منع تدفق الهواء إلى الشعب الهوائية في نوبات متكررة عند استنشاق المواد التى تثير ردود فعل تحسُّسية (أرجية). وترجع أسباب الإصابة بداء الربو إلى مجموعة من التفاعلات البيئية والوراثية المعقدة وغير المفهومة تماماً. وقد تختلف نوبات الربو في شدتها وتكرارها من شخص إلى آخر. يعتبر الربو من أكثر الأمراض شيوعًا بين الأطفال، فوفقاً لمركز السيطرة على الأمراضCDC، فإن ما يقارب 7 ملايين طفل دون سن 18 عامًا يعانون من الربو في الولايات المتحدة منذ عام 2010 .

تبدأ نوبة الربو عندما يؤثر جسم غريب- كريش الطيور وفرو الحيوانات وحبوب الطلع والغبار- على الشُّعَب الهوائية وهي الأنابيب الصغيرة التي تحمل الهواء من وإلى الرئتين. ويؤدي هذا الجسم الغريب إلى تهييج الشعب الهوائية (قدح زناد الربو) وضيق الممرات التنفسية. وتنقبض العضلات الموجودة في جدران الشُّعَب الهوائية فتصبح أضيق، وتصبح بطانة الشُّعب الهوائية ملتهبة وتبدأ بالانتفاخ ويزداد إنتاج المخاط وتزداد سماكته أكثر من المعتاد. كل هذه العوامل تؤدي معًا إلى أعراض الربو من ضيقٍ بالتنفس وأزيز الصدر (صفير بالصدر) والسعال والبلغم وصعوبة في أداء الأعمال اليومية العادية.

وقد قام مؤخراً فريقٌ من الباحثين البريطانيين والبولنديين من جامعة الملكة ماري في لندن وكلية الطب في جامعة جاجيلونيان في كراكوف، بتقديم الدراسة في مؤتمرٍ لجمعية أمراض الصدر البريطانية. وشملت الدراسة 73 متطوعًا من مرضى الربو تتراوح أعمارهم من 7 إلى 15 سنة. اختبر الباحثون الأطفالَ في الأيام التي لم يعانوا فيها من أعراض الربو وقاموا بحساب عدد الأيام التي تلقّى فيها الأطفال رعايةً طبيةً أو تغيّبوا عن المدرسة بسبب أعراض الربو. وتمت مقارنة عينات بولهم مع عيناتٍ بول من أطفالٍ أصحاء.

وجد الباحثون أن اختبارًا بسيطًا للبول لمرضى الربو يمثل وسيلةً دقيقةً لقياس العلامات الكيميائية في بول الطفل المريض والتي تُظهر مستوى الإلتهابات الناجمة عن الربو، الأمر الذي يساهم في معرفة الجرعة المناسبة من الأدوية الستيرويدية التي يحتاجونها.

إن تطبيق هذا الاختبار سيساعد في تدبير الربو بشكل أكثر فعاليةً عند الأطفال مما قد يساعد في تقليل عدد نوبات الربو، لأن العامل الأساسي في علاج الأطفال الذين يعانون من الربو هو التحكم بالدواء بالجرعة المناسبة وفي الوقت المناسب.

يُعتبر هذا البحث خطوة واعدة في سبيل منع نوبات الربو أو على الأقل تقليل عددها، ولكن يجب التنويه إلى أن هذه النتائج قد قُدمت في مؤتمر طبي، وينبغي أن تعتبر أوّلية لأنها لم تخضع بعد لعملية "مراجعة النظراء peer review"، أي خبراء خارجيين لتدقيق البيانات قبل نشرها في مجلة طبية.
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg images (3).jpg‏ (5.2 كيلوبايت, المشاهدات 2)
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:12 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لمركز أسنانكَ الدولي - سورية

a.d - i.s.s.w